فيما تم حبس 03 من المعترضين على مشروع للمياه طباعة إرسال إلى صديق
الأربعاء, 24 ديسمبر 2014
عدد القراءات: 10396
تقييم المستخدمين: / 1
سيئجيد 

الإفـراج عن 18 موقـوفا عقب احتجاجات غلـق بلديـــة قنواع بالقــل
أمر أمس قاضي التحقيق لدى محكمة القل غرب ولاية سكيكدة، بوضع 03 أشخاص من المعترضين على إقامة مشروع تزويد قرية أفنسو ببلدية قنواع 36 كلم عن القل بالمياه، أين منعوا المقاول المكلف بالانجاز من مواصلة الأشغال ،بحجة أن الينابيع الطبيعة التي خصصت لجب المياه منها تابعة لملكيتهم، فيما أفرج مؤقتا على اثنين آخرين منهم في انتظار المحاكمة يوم 29 ديسمبر الجاري . وهو الاعتراض الذي أفرز احتجاجات عارمة من قبل سكان قرية أفنسو، غلقوا خلالها مقر البلدية ليومين متتالين، للمطالبة باستئناف أشغال المشروع خاصة وأن المشروع بقي -حسبهم- يراوح مكانه منذ 13 سنة ،وأبقى على معاناتهم مستمرة في رحلة البحث عن المياه بين الأودية والشعاب.  وتطلب تدخل القوة العمومية ممثلة في مصالح التدخل للدرك الوطني، لفتح البلدية و إنهاء الاحتجاج مساء أول أمس ، حيث تم توقيف في البداية 18 شخصا  من المحتجين تتراوح أعمارهم مابين 14 و50 سنة منهم 05 قصر ، في حين أصيب 5 أشخاص آخرين بجروح جراء مشادات بين المحتجين وقوات الدرك الوطني،  قبل أن يتم الإفراج عن كل الموقوفين مساء أمس بعد التحقيق معهم.    
بوزيد مخبي

 

أضف تعليق

الاسم (الزامي)
البريد الالكتروني(الزامي)