أمام ارتفاع اللصوصية و الاعتداءات طباعة إرسال إلى صديق
الأربعاء, 24 ديسمبر 2014
عدد القراءات: 9810
تقييم المستخدمين: / 0
سيئجيد 


نصـب كاميـرات أمنية لمراقبة الشوارع و الطــرقات الرئيســية بتبســـة
كشف والي ولاية تبسة مبروك بليوز يوم أمس أن مصالح الولاية ،شرعت في نصب كاميرات مراقبة رقمية في عدد من الأحياء والشوارع الرئيسية، وبمداخل ومخارج  عاصمة الولاية ، في إطار مكافحة  مختلف الجرائم ، سواء المرتبكة ضد الأشخاص أو الممتلكات، والأعمال التخريبية والإرهابية. حيث ستكون هذه الكاميرات موصولة بقاعات عمليات على مستوى مقرات الأمن الولائية ، وحسب ذات المسؤول  فإن  هذه الكاميرات التي تشتغل على مدار 24 ساعة تقوم بعمل وقائي، يكمن  في مراقبة مختلف زوايا الطرق العمومية، لا سيما تلك التي تكثر فيها الحركة، كمحطات نقل المسافرين، أو الأماكن التي عادة ما تسجل بها جرائم وخاصة المتعلقة منها بالسرقة، والحدائق العمومية  والطرقات.
و تتكفل قاعة العمليات بإعطاء تعليمات للأعوان في الميدان  لتسهيل عملية توقيف أي مشتبه به،  في انتظار تعميم نظام المراقبة الرقمية الدقيقة لجميع مداخل الأحياء الكبرى والشوارع الرئيسية لمدينة تبسة، خاصة تلك المعروفة بأنها بؤر سوداء يرتادها اللصوص والعصابات الإجرامية.
العملية جاءت بعد أن انتهت السلطات العمومية من تأمين جميع المقرات الرسمية، خاصة في عاصمة الولاية، وقال المصدر ذاته أن أجهزة الكاميرات الموصولة عن بعد بقاعات العمليات التابعة لمقرات الأمن ، ستسمح  بالمراقبة الصارمة والدائمة لجميع التحركات المشبوهة، وبتحديد هوية مرتكبي الجرائم والمخالفات، من خلال تقييد صور للأشخاص المشبوهين وهم في حالة تلبس، وهو ما يعتبر دليلا ماديا وملموسا، يساعد مصالح الأمن في تحديد هويات المتهمين. وتقديمهم فيما بعد للعدالة.ومن المنتظر أن تشرع  ولاية تبسة  في تعميم كاميرات مراقبة على مستوى البلديات الكبرى، وذلك  للحد من عمليات السطو والاعتداءات، التي استفحلت بشكل كبير.
ع/نصيب

حجز شـــاحنة محملة بـ 240  قنطــارا من العجـــائن المهربة
تمكنت قوات الشرطة التابعة للفرقة المتنقلة للشرطة القضائية ببئر العاتر  مساء أول أمس بعد استغلال معلومات حول عمليات كبيرة للتهريب من
و إلى خارج الوطن،  من نصب كمين لشاحنة من نوع  «داف» التي تم توقيفها بحي 300 سكن حيث تبين أن الشاحنة المعنية تقوم بتحميل بضائع مهربة من خارج الوطن تتمثل في عجائـن و تحويلها إلـــى ولايات مجاورة.وقدرت  حمولة الشاحنة بحوالي 240  قنطارا من العجائن التي تم  تحويلها إلى الجمارك كما تم توقيف سائق  الشاحنة و فتح تحقيق في القضية.

ع/نصيب

 

أضف تعليق

الاسم (الزامي)
البريد الالكتروني(الزامي)